ثانوية الشهيدجلال خدام

اهلا بكل الزوار

يهتم بكافة أمور الثانوية

المواضيع الأخيرة

» معهد دار المعرفه
الأربعاء سبتمبر 07, 2011 5:07 am من طرف محمد جلول

» كلمات تدمع العين
الأحد سبتمبر 04, 2011 5:11 am من طرف محمد جلول

» الم وحزن من الفراق
الأحد سبتمبر 04, 2011 4:51 am من طرف محمد جلول

» إعراب كلمة فلسطين
الجمعة سبتمبر 02, 2011 1:21 pm من طرف jode

» أنور إمـــــــــــام شعر ولمحة بسيطة
الجمعة أغسطس 26, 2011 1:47 pm من طرف jode

» اسباب اعتداء الجن على مساكن الانس ودلائل تواجدها
الجمعة أغسطس 26, 2011 1:39 pm من طرف jode

» لست ادري هل أنا وحيييييد؟؟؟؟
الأربعاء أغسطس 24, 2011 8:13 am من طرف محمد جلول

» كيف يمكنك معرفة الساحر؟؟؟
الأربعاء أغسطس 24, 2011 8:10 am من طرف محمد جلول

» قصة حزينة بابيات شعرية مؤثرة
الإثنين أغسطس 22, 2011 8:34 am من طرف محمد جلول

مجموعة الادارة

أ. عمر سليمان : مديرالمنتدى

أ. سامي حسن : مشرف عام

              

        


    قصة لفتاة ترى مقعدها في النار.............

    شاطر
    avatar
    jode

    عدد المساهمات : 247
    تاريخ التسجيل : 28/05/2010
    العمر : 22

    قصة لفتاة ترى مقعدها في النار.............

    مُساهمة  jode في الخميس أغسطس 11, 2011 2:41 pm

    فتاة ترى مقعدها في النار
    في إحدى كليات البنات في منطقة أبها..كان احد المدرسين مسترسلا في قصة ماشطة بنات فرعون..حين دعاها (فرعون) فقال لها: يا فلانة, أو لك رب غيري ؟ قالت: نعم. ربي وربك الله عز وجل الذي في السماء, فأمر بقدر من نحاس ،فيه زيت فأحمي حتى غلي الزيت.. ثم أمر بها لتلقى هي وأولادها فيها, فقالت: إن لي إليك حاجة, قال: وما هي؟ قالت: أن تجمع عظامي وعظام ولدي في ثوب واحد وتدفننا. قال: ذلك لك علينا لما لك علينا من حق . فأمر بأولادها فألقوا في القدر.. بين يديها واحدا واحدا,وهي ترى عظام أولادها طافية فوق الزيت.. وتنظر صابرة. إلى أن انتهى ذلك إلى صبي لها مرضع وكأنها تقاعست من أجله, فقال (الصبي) : يا أمه , قعي ولا تقاعسي , اصبري فإنك على الحق, اقتحمي فإن عذاب الدنيا أهون من عذاب الآخرة, ثم ألقيت مع ولدها
    فإذا بالصراخ يهز أركان القاعة.. والبكاء..فالتفتوا فإذا هي إحدى الطالبات.. عليها لبس مشين.. قد بكت حتى سقطت الأرض.. فاجتمعت عليها الطالبات فاخرجوها.. خارج القاعة حتى هدأت.. وسكنت ثم أعادوها.. والشيخ مازال مسترسلا يذكر مالهذه المراة المؤمنة من نعيم..فلقد احتسبت أولادها الخمسة لكي لاترجع عن دين الله.. ثم مزق الزيت المغلي لحمها..وهي راضية بذلك..فإذا بالصراخ يتعالى والبكاء مسموع .. وإذا هي نفس الطالبة..بكت حتى سقطت على الأرض ..فاجتمعت عليها الطالبات فاخرجوها.. خارج القاعة حتى هدأت..وسكنت ثم أعادوها.. والشيخ .. يتحدث عن نعيم الجنة ولما يقابله من عذاب النار..فصرخت هذه الفتاة مرة أخرى ثم سقطت صامته.. لاتحرك شفه..اجتمعت عليها زميلاتها من الطالبات..وهي ينادونها..:فلانه..فلانه............لم تجب بكلمة..وكأنها في ساعة احتضار..فلانه..شخصت ببصرها إلى السماء..أيقنوا أنها ساعة الاحتضار..أخذوا يلقنونها الشهادة... * قولي لا اله إلا الله.. * اشهدي اله الا الله.. * اشهدي الا اله الا الله..لامجيب...
    زاد شخوص بصرها....اشهدي الا اله الا الله....اشهدي الا اله الله.. * نظرت إليهم وقالت :اشهداشهد
    أُشهدكم أنني أرى مقعدي من النار
    أُشهدكم أنني أرى مقعدي من النار
    أُشهدكم أنني أرى مقعدي من النار
    إنتهى.
    ماذا لوكنت مكانها

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين أكتوبر 22, 2018 5:10 pm